.
.
.
.

محكمة إماراتية تؤيد المؤبد بحق تركي في قضية الإرهاب

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وكالة أنباء الإمارات (وام) الاثنين، أن المحكمة الاتحادية العليا في البلاد أيدت عقوبة السجن المؤبد بحق مواطن تركي في قضية تتعلق بالإرهاب.

وقالت الوكالة الرسمية: "أشارت لائحة الاتهام إلى أن المتهم قد نظم حملة موسعة عن طريق إنشاء حساب خاص باسمه على موقع فيسبوك باسم علي أوزتورك محمد دون الحصول على ترخيص رسمي، وقام من خلاله بالترويج لأفكار الجبهتين الإرهابيتين (جبهة النصرة وأحرار الشام) وجمع أموال وتبرعات مالية نقدية لهما وإرسالها عن طريق مؤسسات مالية تعمل في الإمارات".

وكانت محكمة أمن الدولة بالمحكمة الاتحادية العليا في الإمارات قد رفضت الطعن المقدم من شخصين من الجنسية العربية، والآخر من الجنسية التركية، وثبتت عليهما حكما سابقا بالسجن لمدة 10 سنوات للعربي و"المؤبد" للتركي كان قد صُدر بحقهما أمام محكمة استئناف أبوظبي الاتحادية.

وأدانت محكمة استئناف أبوظبي الاتحادية المتهم الأول بإنشاء وإدارة أربعة مواقع إلكترونية على شبكات مواقع التواصل الاجتماعي "تويتر، فيسبوك، تليغرام وواتساب بقصد الترويج لتنظيم داعش الإرهابي و لأفكاره وإيديولوجياته وحث الشباب على الانضمام إليه والتبرع لأفراده وأعضائه. حيث أدنت محكمة الاستئناف المتهم الذي يحمل الجنسية التركية بعد أن وجهت إليه نيابة أمن الدولة تهما بالتعاون مع التنظيمات الإرهابية في سوريا.

وذكرت لائحة الاتهام أن المذكور قد قام بجمع أموال في الإمارات وإرسالها إلى تنظيمي "جبهة النصرة وأحرار الشام" الإرهابيين اللذين يعملان في سوريا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة