.
.
.
.

الكويت: نعمل مع السعودية بعد عمليات التخريب النفطية

نشر في: آخر تحديث:

التقى رئيس مجلس الوزراء الكويتي، جابر المبارك، رئيس هيئة الأركان العامة للجيش، محمد الخضر، وفق ما أعلن مجلس الوزراء على تويتر، الأحد.

وبعد الاجتماع، صرح أنس الصالح، نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية بالإنابة، بأن "رئاسة الأركان الكويتية تعمل بتنسيق مباشر ومستمر مع الأشقاء في القوات المسلحة السعودية والدول الشقيقة والصديقة بعد العمليات التخريبية لمنشآت نفطية داخل المملكة".

وباشرت القيادات الأمنية إجراء التحقيقات اللازمة بشأن ما تم رصده من تحليق طائرة مسيرة في مناطق على الجانب الساحلي من مدينة الكويت وما تم اتخاذه من إجراءات والسبل الكفيلة للتصدي لها، وفق الصالح.

كما أشار الصالح إلى أن المبارك وجه القيادات العسكرية والأمنية بتشديد الإجراءات الأمنية حول المواقع الحيوية داخل دولة الكويت، واتخاذ جميع الإجراءات الكفيلة بالحفاظ على أمن الكويت والمواطنين والمقيمين على أرضها من كل خطر.

وكان المتحدث الأمني بوزارة الداخلية السعودية قد صرح، السبت، بأنه "عند الساعة الرابعة من صباح السبت، باشرت فرق الأمن الصناعي بشركة أرامكو حريقين في معملين تابعين للشركة بمحافظة بقيق وهجرة خريص نتيجة استهدافهما بطائرات بدون طيار "درون"، حيث تمت السيطرة على الحريقين والحد من انتشارهما، وقد باشرت الجهات المختصة التحقيق في ذلك".

كما أعلن المتحدث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، العقيد الركن تركي المالكي، مساء السبت، أن التحقيقات تجري بشأن الهجوم الإرهابي لمعملي شركة أرامكو لمعرفة الأطراف المتورطة.