.
.
.
.

كورونا.. 21 مصاباً بالإمارات وتعليق الدراسة بحضانات الأطفال

نشر في: آخر تحديث:

أعلن وزير التربية والتعليم الإماراتي حسين الحمادي، تعليق الدراسة في حضانات الأطفال على مستوى الدولة بدءا من غد الأحد. جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي المتعلق بفيروس كورونا المستجد، وذلك في مقر الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، بحضور وزير الصحة ووقاية المجتمع.

وأكد الحمادي تعليق الأنشطة والفعاليات المدرسية في مختلف إمارات الدولة حتى إشعار آخر ضمن الإجراءات الوقائية للوزارة.

وتابع أن الطلبة الذين كانوا يتواجدون في طواف الإمارات عددهم 131 طالباً لم يحتكّوا مع الفنيين المصابين ولكن لإجراءات السلامة يتم فحصهم والتأكد من سلامتهم ووضعهم في منازل مع توفير الدعم التربوي والصحي. وطمأن أولياء الأمور عدم احتكاك الطلبة مع الفنيين.

في سياق متصل، أصدرت ⁧‫"هيئة المعرفة‬⁩ والتنمية البشرية" في ⁧‫دبي‬⁩ تعميماً إلى جميع المدارس لإلغاء جميع الرحلات والتجمعات الداخلية والخارجية لمنع انتشار فيروس "كورونا" المستجد . ‏كما طالبت أولياء الأطفال أو الأقارب الذين سافروا إلى الدول التي انتشر فيها الفيروس ملئ نموذج خاص وتسليمه إلى إدارة المدرسة.

فيما يتعلق بطواف الإمارات، من تم تشخيصهم كانوا من الفنيين المصاحبين للفرق وليسوا من الدراجين، وكان هامش تعاملهم مع الجمهور ضئيلاً جداً.

شفاء خمس حالات

بدوره، أعلن عبد الرحمن العويس، وزير الصحة ووقاية المجتمع في مؤتمر صحافي اليوم، أن عدد الإصابات في الإمارات بفيروس كورونا بلغ 21 حالة منها 5 حالات تماثلت للشفاء.

وأكد وزير الصحة أن جميع منافذ الدولة مغطاة بالأجهزة والماسحات الحرارية سواء الجوية أو البرية أو البحرية.

وكانت وزارة الصحة ووقاية المجتمع في الإمارات أعلنت يوم الخميس، شفاء حالتين جديدتين لمصابين بفيروس كورونا المستجد (كوفيد19) ممن كانوا يتلقون الرعاية الطبية في مستشفيات الدولة من الجنسية الصينية يبلغ أحدهما من العمر 36 عاما ليكون هو الفرد الثاني الذي شفي من العائلة الصينية الأولى التي تم تشخيصها في الدولة، والآخر أيضا من الجنسية الصينية ويبلغ من العمر 37 عاما وبذلك يكون إجمالي الحالات المتعافية هي 5 حالات، وفق ما أوردت وكالة الأنباء الإماراتية (وام).

كما أعلنت الوزارة تسجيل عدد 6 إصابات جديدة بالفيروس تم رصدها من خلال نظام الإبلاغ المبكر المستمر تعود لأشخاص من جنسيات مختلفة تتضمن 4 إيرانيين ومصابا صينيا وبحرينيا جميعهم قدموا من إيران قبل قرار وقف الرحلات والذي أعلن عنه مؤخراً، وبذلك يكون عدد الحالات المشخصة 19 حالة.