.
.
.
.

الكويت تسجل 11 إصابة كورونا.. وعُمان 12

نشر في: آخر تحديث:

أفادت وزارة الصحة الكويتية، الاثنين، بتسجيل 11 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الـ 24 ساعة الماضية، ليرتفع بذلك عدد الإصابات إلى 266 حالة في مجمل البلاد.

في التفاصيل، أوضح المتحدث الرسمي باسم الوزارة الدكتور عبدالله السند، في المؤتمر الصحافي الیومي، أن الحالات، ھي: حالتان مرتبطتان بالسفر لمواطنة كویتیة إلى المملكة المتحدة، وحالة مرتبطة بالسفر إلى المملكة العربیة السعودیة، وھي من الجنسیة السعودیة.

وأضاف السند أنه تم تسجیل 8 حالات مخالطة، هي: حالة لمواطنة كویتیة مخالطة لحالات مرتبطة بالسفر إلى فرنسا وسویسرا

وسبع حالات من الجنسیة الھندیة مخالطة لحالات ثبتت إصابتھا بالمرض، وھناك حالة واحدة لمقیم من الجنسیة الھندیة وھي قید التقصي الوبائي.

شفاء 5 حالات

يذكر أن وزیر الصحة في الكويت الشیخ الدكتور باسل الصباح، كان قد أعلن صباح الاثنين، شفاء 5 حالات جدیدة من كورونا، لیصل مجموع من أُعلِن شفاؤھم من المرض إلى 72 حالة.

أما بالنسبة للحالات التي تتلقى الرعایة الطبیة والصحیة في أحد مستشفیات وزارة الصحة فقد بلغ 194 حالة، في حین بلغ عدد الحالات في العنایة المركزة 13 حالة موزعة على ثلاث حالات حرجة وعشر حالات مستقرة.

وفیما یخص مراكز الحجر الصحي المؤسسي فقد بلغ إجمالي عدد الذین أنھوا فترة الحجر الصحي المقررة 911 شخصاً، بعد القیام بكل الإجراءات الوقائیة والتأكد من خلو جمیع العینات من الفیروس.

إلى ذلك جدد دعوة وزارة الصحة للمواطنین والمقیمین الكرام إلى الالتزام بكل القرارات والتوصیات الصادرة من الجھات الرسمیة في الدولة، وتوصیات منظمة الصحة العالمیة واتباع استراتیجیة التباعد الاجتماعي.

12 إصابة جديدة في عُمان.. وشفاء 29

من جانبها، سجلت وزارة الصحة العُمانية الاثنين 12 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا ليصبح العدد الكلي للحالات المسجلة في السلطنة 179 حالة، مؤكدة أن 29 حالة قد تماثلت للشفاء.

وأهابت الوزارة بالجميع التقيد التام بإجراءات العزل الصحي في غرفة منفصلة ودورة مياه منفصلة وأن تتم خدمة الخاضع للعزل من خارج الغرفة حسب الإرشادات.

كما أهابت بجميع المواطنين والمقيمين المداومة على تنظيف اليدين بالماء والصابون وتجنب لمس الوجه والأنف والفم والعينين واتباع العادات الصحية عند العطس والسعال والتقيد التام بتعليمات التباعد الاجتماعي الصادرة عن اللجنة العليا ووزارة الصحة وعدم الخروج من المنازل إلا للضرورة.