.
.
.
.

تسريب للقذافي والمطيري يكشف مؤامرة إخوانية ضد الخليج

نشر في: آخر تحديث:

كشفت تسجيلات مسربة للقاء بين الكويتي التكفيري الهارب إلى تركيا حاكم المطيري والزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، عن وجود أجندة إخوانية مشتركة عمل عليها الطرفان، بهدف نشر الفوضى في الدول العربية بصفة عامة والخليجية بصفة خاصة.

وفي التسجيل الذي نشره المعارض القطري خالد الهيل يوم السبت، والذي يوثق على ما يبدو أول لقاء يجمع الطرفين، ظهر أن هناك طرفا تنظيميا ثالثا رشح حاكم المطيري للقذافي.

وعرض الكويتي التكفيري الهارب إلى تركيا، خلال اللقاء مع القذافي، أجندته وولاءه للانضمام لهذا التنظيم.

في حين طلب القذافي من المطيري بحسب التسجيل، استغلال الوضع القائم في العراق لنشر العنف في السعودية والكويت والبحرين، والعمل سراً مع شبان عراقيين وقبيلة مطير.

كما طلب اللعب على وتر الطائفية باستخدام ورقة الشيعة لبث العنف في المملكة.

من هو حاكم المطيري؟

يشار إلى أن المطيري يتبنى أفكار جماعة الإخوان، ويعد أحد داعمي الإرهاب الذي ورد اسمه ضمن قائمة الإرهاب التي أعلنت عنها مصر والسعودية والإمارات والبحرين عام 2017.

كما يُعرف عن نفسه بأنه الأمين العام لمؤتمر الأمة ومقره تركيا، ورئيس حزب الأمة غير المعترف به في الكويت منذ عام 2005. ويسير على نهج جماعة الإخوان، ولا يفوت فرصة إلا ويستشهد بكتابات عرابيه حسن البنا وسيد قطب.

إلى ذلك، رثا رئيس حزب الأمة الكويتي "المزعوم" زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن بنحو 30 بيتا من الشعر، وما فتئ يبدي إعجابه بحركة "جهيمان" الإرهابية التي احتلت الحرم المكي أواخر السبعينات، و"حراك سفر الحوالي" و"ناصر العمر" في السعودية المحرض ضد مظاهر الترفيه والانفتاح.