.
.
.
.

محمد بن راشد: نعلن دعم طلب السعودية استضافة إكسبو 2030

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات ورئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي، دعم طلب المملكة العربية السعودية استضافة إكسبو 2030.

وكتب على حسابه في تويتر الجمعة: "تقدمت المملكة اليوم بطلب استضافة إكسبو 2030. نعلن من اليوم دعم طلب المملكة، ونعلن أيضاً أن المعارف والخبرات التي اكتسبناها خلال 7 سنوات من الإعداد لإكسبو 2020 ستكون متاحة للأشقاء".

كما أكد أن "آثار إكسبو ستمتد لسنوات ونجاح المملكة نجاح لكل المنطقة. كل التوفيق لأخي محمد بن سلمان في هذا المشروع".

طلب رسمي

يذكر أن المملكة العربية السعودية كانت أعلنت في وقت سابق الجمعة عن تقدمها بطلب رسمي إلى المكتب الدولي للمعارض BIE (الهيئة المنظمة لمعرض إكسبو الدولي)، لاستضافة معرض إكسبو 2030 في مدينة الرياض تحت شعار "حقبة التغيير: المضي بكوكبنا نحو استشراف المستقبل" في الفترة من 1 أكتوبر 2030م إلى 1 أبريل 2031، وفق وكالة الأنباء السعودية "واس".

جاء ذلك في خطاب من الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد السعودي نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس إدارة الهيئة الملكية لمدينة الرياض، إلى الأمين العام للمكتب الدولي للمعارض ديميتري كركنتزس.

تجربة عالمية غير مسبوقة

وأكد ولي العهد السعودي أن هذا الترشح يعد تحدياً مهماً ورمزياً للمملكة، معرباً عن ثقته بمقدرة المملكة والتزامها بإقامة نسخة تاريخية من معرض إكسبو الدولي بأعلى مراتب الابتكار، وتقديم تجربة عالمية غير مسبوقة في تاريخ تنظيم هذا المحفل العالمي.

كما أضاف: "نعتقد أن إتاحة الفرصة للبلدان التي تقدم العطاءات لأول مرة لتنظيم معرض إكسبو العالمي سيعزز الدور الموقر للمكتب الدولي للمعارض كمنصة للتفاهم بين الثقافات والتبادل البشري، ويعكس الطبيعة المتغيرة لعالمنا المتطور".

يذكر أن معارض إكسبو الدولية تقام منذ عام 1851، وتشكل أكبر منصة عالمية لتقديم أحدث الإنجازات والتقنيات، والترويج للتعاون الدولي في التنمية الاقتصادية والتجارة والفنون والثقافة، ونشر العلوم والتقنية.