محمد بن زايد: ماضون بتعزيز العلاقات الاستراتيجية الراسخة مع السعودية

محمد بن زايد: التشاور بين الأشقاء ركن أساسي في مسيرة العمل الخليجي المشترك

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
3 دقائق للقراءة

قال ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد، الثلاثاء، إننا ماضون بتعزيز العلاقات الاستراتيجية الراسخة والتكامل الاقتصادي مع السعودية.

وأكد محمد بن زايد أن التشاور بين الأشقاء ركن أساسي في مسيرة العمل الخليجي المشترك.

أفاد مراسل العربية في الإمارات في وقت سابق ببدء المحادثات بين ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد في قصر الوطن.

ووصل ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان آل سعود، إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي، الثلاثاء، في ثاني محطات جولته الخليجية، حيث كان باستقباله ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.

وقدم ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد "وسام زايد" من الدرجة الأولى لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

وتعد أبوظبي ثاني محطات ولي العهد السعودي في جولته الخليجية التي بدأت الاثنين بزيارة سلطنة عُمان حيث كان باستقباله السلطان هيثم بن طارق.

وكان الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، قد غادر سلطنة عُمان اليوم.

وكان في وداعه لدى مغادرته قصر العلم بالعاصمة العمانية مسقط، السلطان هيثم بن طارق، سلطان عُمان.

سُلطان عُمان يقدم لولي العهد السعودي وسام عُمان المدني من الدرجة الأولى
سُلطان عُمان يقدم لولي العهد السعودي وسام عُمان المدني من الدرجة الأولى

كما كان في وداع ولي العهد لدى مغادرته المطار السلطاني الخاص، أسعد بن طارق آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون العلاقات والتعاون الدولي الممثل الخاص للسلطان، وذي يزن بن هيثم آل سعيد وزير الثقافة والرياضة والشباب، والفريق أول سلطان النعماني وزير المكتب السلطاني، وحمود بن فيصل البوسعيدي وزير الداخلية رئيس بعثة الشرف، وفيصل بن تركي آل سعيد سفير سلطنة عمان لدى المملكة، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى سلطنة عمان عبدالله بن سعود العنزي.

وشهد قصر العلم في العاصمة العمانية مسقط، الثلاثاء، مراسم الاستقبال الرسمي لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، في إطار الجولة الخليجية التي يجريها وانطلاق جولة المباحثات الرسمية.

مباحثات ولي العهد السعودي وسلطان عمان

وجرى خلال الجلسة استعراض العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين، وأوجه التعاون الثنائي في مختلف المجالات. كما جرى بحث مستجدات الأحداث على الساحتين الإقليمية والدولية.

وقد أقام السلطان هيثم بن طارق، سلطان عُمان، مأدبة غداء تكريما لولي العهد.

وقدم سُلطان عُمان لولي العهد السعودي، وسام عُمان المدني من الدرجة الأولى اعتزازاً بالروابط الأخوية والعلاقات الممتازة والتعاون البناء، والذي يعدّ أحد أرفع الأوسمة العُمانية ويُمنح لملوك ورؤساء الدول وأولياء العهد ورؤساء الحكومات.

مذكرات تعاون

ووقّعت السعودية وعُمان مذكّرات تفاهم بقيمة 30 مليار دولار في عدة قطاعات اقتصادية، وذلك على هامش زيارة ولي العهد السعودي لمسقط.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية "واس"، الثلاثاء، أن مجموعة من الشركات السعودية وعدداً من الشركات المملوكة لجهاز الاستثمار العُماني والقطاع الخاص، وقّعت 13 مذكرة تفاهم بقيمة استثمارات تبلغ 30 مليار دولار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.