الكويتيون يدلون بأصواتهم لانتخاب 50 نائبا بمجلس الأمة

يتنافس في هذه الانتخابات 207 من المرشحين والمرشحات، وهو الأقل منذ أكثر من خمسة عقود

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

انطلقت الانتخابات التشريعية الكويتية لاختيار أعضاء مجلس الأمة 2023، الذين يصل عددهم إلى 50 نائبا من أصل 207 مرشحين بينهم ثلاث عشرة امرأة. وتوافد الكويتيون على مراكز الاقتراع للإدلاء بأصواتهم واختيار ممثليهم وذلك للمرة الثالثة خلال سنتين ونصف.

وفتحت مراكز الاقتراع البالغ عددها 118 أبوابها عند الساعة الثامنة صباحًا بالتوقيت المحلي الخامسة بتوقيت غرينتش ولمدة 12 ساعة.

ومن المقرر أن تبدأ عملية فرز الأصوات بعد انتهاء الانتخابات مباشرة للإعلان عن النواب الذين سيمثلون الكويتيين لمدة 4 سنوات مقبلة.

وهو سباق انتخابات لمجلس الأمة الكويتي في فصله التشريعي السابع عشر بعد حل مجلس 2020 وإبطال مجلس 2022. وستجرى هذه الانتخابات في 759 لجنة اقتراع، فيما بلغ عدد الناخبين قرابة 800 ألف ناخب، يختارون 50 نائباً.

وتأتي هذه الانتخابات بعد حكم المحكمة الدستورية في مارس آذار الذي أبطل انتخابات سبتمبر أيلول الماضي وأعاد برلمان 2020، الذي كان ولي العهد أمر بحله العام الماضي بعد أزمة سياسية.

ويتنافس في هذه الانتخابات 207 من المرشحين والمرشحات، وهو الأقل منذ أكثر من خمسة عقود.

وتُجرى الانتخابات في 759 لجنة انتخابية موزعة على 118 مدرسة في محافظات الكويت الست.

وتُجرى الانتخابات تحت إشراف القضاة ووفقا لنظام الصوت الواحد الذي يعني أن لكل ناخب الحق في منح صوته لمرشح واحد فقط، وتتم عملية الاقتراع في يوم واحد من الثامنة صباحا إلى الثامنة مساء.

وتتكون الكويت من خمس دوائر انتخابية، لكل دائرة عشرة نواب، حيث يفوز المرشحون الذين يحصلون على المراكز العشرة الأولى في كل دائرة بعضوية البرلمان.

وقال مجلس الوزراء إنه استعرض في اجتماعه أمس الاثنين آخر الترتيبات والاستعدادات لتنظيم انتخابات مجلس الأمة 2023 "لتمكين الناخبين والناخبات من اختيار مرشحيهم بسهولة وسط أجواء من الحرية والديمقراطية".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.