الخارجية الإيرانية تدعو للحوار لحل قضية حقل الدرة مع الكويت

بيان كويتي بحريني مشترك أكد أن حقل الدرة يقع بأكمله في المناطق البحرية لدولة الكويت

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني الأربعاء إن طهران تؤكد على حل قضية حقل الدرة (آرش) من خلال الحوار وبناء على المفاوضات السابقة للخبراء، وذلك ردا على البيان الختامي لزيارة أمير الكويت إلى البحرين أمس.

ونقلت وكالة أنباء فارس عن كنعاني قوله إن بلاده تؤمن بإمكانية التوصل إلى اتفاق حول هذا الأمر في أجواء من التعاون واحترام المصالح المشتركة، مضيفا أنها مستعدة لمواصلة المفاوضات في جو ودي وعملي بهدف التوصل إلى حل متفق عليه.

وقال كنعاني إن عرض "مزاعم أحادية في مختلف البيانات ووسائل الإعلام" لا يمكن اعتباره خطوة إلى الأمام لحل هذه القضية.

كان بيان كويتي بحريني مشترك قد أكد في ختام زيارة الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح إلى المنامة أن حقل الدرة يقع بأكمله في المناطق البحرية لدولة الكويت وأن ملكية الثروات الطبيعية في المنطقة المغمورة المحاذية للمنطقة المقسومة الكويتية السعودية بما فيها حقل الدرة بكامله هي ملكية مشتركة بين الكويت والسعودية فقط.

وأضاف البيان أن الكويت والمملكة لهما وحدهما الحق الكامل في استغلال الثروات الطبيعية في تلك المنطقة. وأكد البيان "الرفض القاطع لأي ادعاءات بوجود حقوق لأي طرف آخر في هذا الحقل".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.