.
.
.
.

3 وزارات للموصل و4 للأنبار.. والبصرة بلا

نشر في: آخر تحديث:

كشف النائب عن "ائتلاف دولة القانون"، عبد السلام المالكي، عن عدم حصول محافظة البصرة على أي حقيبة وزارية ضمن تشكيلة حكومة حيدر العبادي المقبلة، مشيراً إلى حصول الأنبار على أربع وزارات والموصل على ثلاث.

وقال النائب عن محافظة البصرة، في تصريح خصّ به "راديو المربد البصري"، إن المفاوضات الأخيرة لتشكيل حكومة العبادي المقبلة، أفضت الى تسمية 32 وزارة: 17 وزارة للتحالف الوطني، و4 للتحالف الكردستاني، و8 للقوى السنية، فيما ستنسد للأقليات مجتمعة وزارة أو وزارتين من وزارات الدولة.

وأضاف النائب المالكي أن محافظة البصرة لم تسند لها أية حقيبة وزارية، فيما أسند لممثلي الأنبار أربع وزارات والموصل ثلاث.

وأكد أن نواب "دولة القانون"، وفي حال أقرت تلك التشكيلة التي خرجت منها البصرة خالية الوفاض، سيتخذون موقفاً ضد ذلك التهميش عبر التظاهرات، داعياً بقية أعضاء التحالف الوطني الى اتخاذ موقف مماثل يساند مطالبهم في إنصاف المحافظة.

وعن نواب رئيس الوزراء، كشف عبد السلام المالكي أن المفاوضات تمخضت عن تسمية أربعة مرشحين لنيابة رئيس الوزراء، هم أحمد الجلبي نائبا لشؤون الاقتصاد، وصالح المطلك نائباً لشؤون الخدمات، وضياء الأسدي نائباً لشؤون الطاقة، ونائباً رابعاً سيستحدث للشؤون السياسية والمصالحة وسيسند الى هوشيار زيباري.

يشار الى أن عددا من نواب محافظة البصرة سبق لهم المطالبة بمنح محافظتهم وزارتين على الأقل، فضلا عن زيادة تمثليها الدبلوماسي على مستوى السفراء والقناصل، والإسراع بتتويجها عاصمة العراق الاقتصادية.