.
.
.
.

العراق.. الآلاف من مقاتلي العشائر يستعدون لتحرير هيت

نشر في: آخر تحديث:

أفادت مصادر لـ"العربية" بأن طائرات التحالف قصفت 6 أماكن داخل مدينة راوة غرب الأنبار التي يسيطر عليها المتطرفون، في حين يستعد الآلاف من أبناء العشائر لشن معركة حاسمة لاستعادة السيطرة على قضاء هيت في العراق، فيما تتواصل المعارك مع المتطرفين في أكثر من منطقة.

فقد كشف رئيس مجلس محافظة الأنبار، صباح كرحوت، عن وجود ثلاثة آلاف مقاتل من عشائر المحافظة يستعدون لاستعادة السيطرة على قضاء هيت.

يأتي هذا بعد أن عمد المتطرفون إلى تفجير جسر "دبه"، وهو الجسر الذي يربط بين مناطق البغدادي والقرى القريبة المجاورة لها والمناطق التي يسيطر عليها المتطرفون ابتداء من حي البكر، وصولاً إلى أطراف الرمادي الشمالية الغربية، وذلك بهدف قطع الإمدادات عن الجيش وعرقلة هجوم الجيش والعشائر المتوقع لطرد المتطرفين.

أما في محافظة صلاح الدين، فقد تقدم الجيش العراقي وتوغل بدباباته في مناطق بيجي الجنوبية، ولاتزال العملية العسكرية مستمرة لاستعادة السيطرة عليها.

وفي الضلوعية حيث لاتزال معارك الكر والفر، يطالب العشائر الحكومة بإرسال تعزيزات عسكرية لقتال المتطرفين.