.
.
.
.

اتفاق على حل المشاكل العالقة بين بغداد وأربيل

نشر في: آخر تحديث:

أعلن إقليم كردستان العراق أنه وضع اللبنات الأولى لإيجاد حل شامل لكافة المشاكل العالقة بين بغداد وأربيل.

وذكرت حكومة الإقليم في بيان صدر ليلة أمس؛ الخميس؛ أن اجتماعا مشتركا جمع عادل عبدالمهدي وزير النفط في الحكومة الاتحادية ونيجيرفان بارزاني رئيس وزراء إقليم كردستان وقباد طالباني نائب رئيس مجلس الوزراء، وتمكّن الطرفان بعد نقاش مثمر، من التوصل لاتفاق يجد حلا متساويا وشاملا لكافة المشاكل العالقة بين الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان العراق.

وأكد البيان الذي نشر على موقع الإقليم أنه كخطوة أولى تم الاتفاق على أن "تقوم الحكومة الاتحادية بتحويل مبلغ 500 مليون دولار لحكومة إقليم كردستان، وبالمقابل تقوم حكومة الإقليم بوضع 150 ألف برميل من النفط الخام يوميا تحت تصرف الحكومة الاتحادية، وأن يترأس رئيس حكومة إقليم كردستان وفدا يصل بغداد في الأيام القليلة القادمة لوضع حلول شاملة وعادلة ودستورية لجميع القضايا العالقة".

يشار إلى أن الخلافات بين الحكومة المركزية والإقليم نشبت بعد أن قام الأخير بتصدير النفط من جانبه بشكل مباشر في حين كانت بغداد تطالب أن يكون ذلك عبر شركة النفط الوطنية "سومو" لتسجيل وارداته في الموازنة العامة؛ لكن ذلك لم يحدث.

وسيبقى أمام الوفد الذي سيأتي لبغداد برئاسة بارزاني مفاوضات حول ما يتعلق بالمادة 140 من الدستور ورواتب البيشمركة وموظفي الإقليم وموضوع الموازنة الاتحادية وقانون النفط والغاز.