.
.
.
.

العراق يطالب باعتماد تقرير هيومن رايتس عن "بادوش"

نشر في: آخر تحديث:

أشادت وزارة حقوق الإنسان العراقية بما ورد في تقرير منظمة هيومن رايتس ووتش الدولية، والذي تضمن تفاصيل جريمة سجن بادوش التي اقترفتها عصابات داعش الإرهابية بإعدام المئات من نزلاء المعتقل.

وكان تنظيم داعش الإرهابي قد ارتكبت فور دخوله محافظة نينوى مجازر وحشية، وجريمة سجن بادوش واحدة منها، حيث قتل أعداداً كبيرة من السجناء من مكون واحد بطريقة جماعية، وبث التنظيم مقاطع فيديو عن هذه الجريمة النكراء.

وعرضت وزارة حقوق الإنسان تفاصيل المذبحة البشعة على مجلس حقوق الإنسان في جنيف خلال انعقاد جلسته الطارئة حول الوضع الأمني في العراق.

وطالبت وزارة حقوق الإنسان باعتماد تقرير المنظمة "كوثيقة مهمة من جهة مستقلة"، مشيرة إلى أن الوثيقة "اعتمدت على الإحصائية الأولى لضحايا جريمة بادوش، وأعداد المفقودين فيها"، مشدّدة في الوقت نفسه على أهمية التواصل مع المنظمة الدولية وتبادل المعلومات معها.

وقالت الوزارة في بيان إن "تقرير منظمة هيومن رايتس ووتش تضمن تفاصيل عن المذبحة البشعة وما اقترفته عصابات داعش الإرهابية ضد النزلاء في سجن بادوش، والتي جرى خلالها إعدام المئات من النزلاء في السجن".

ويأتي التنسيق بين الوزارة والمنظمة الدولية في سياق السعي لتوثيق كافة انتهاكات تنظيم داعش الإرهابي ضد الإنسانية.