كركوك : عوائل الحويجة بدأت بالعودة رغم سيطرة الدواعش

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

عادت في غضون الايام الماضية قرابة ٢٠٠عائلة من کرکوك الی قضاء الحویجة وضواحیها والتي هي في اجزاء كبيرة منها تحت سیطرة تنظیم “الدولة الداعشية.

وأعلن مصدر من داخل قوات البیشمرگة في منطقة (سيطرة مکتب خالد) لـموقع (کرکوك ناو) انە في غضون یومي الثلاثاء والاربعاء ١٢/٢-٣ عادت قرابة ٢٠٠ عائلة من حدود مکتب خالد-السيطرة القديمة-في کرکوك الی قضاء الحویجة وضواحیها.

وأفاد المصدر الذي طلب عدم ذکر اسمە؛ ان عودة العوائل جاءت بعد ان تم فتح طریق مکتب خالد بقرار من ادارة کرکوك؛ وان الطريق ما زال مفتوحا لمن يرغب بالعودة.

ويشار الى ان معظم العوائل العائدة الى القضاء هي من العوائل التي نزحت الی مدینة کرکوك بعد اندلاع القتال بین قوات البیشمرگة ومسلحي “داعش”.
وغالبيتها عالقة في کرکوك ویعیشون حیاتهم بين الشقق والفنادق ومنازل الأقرباء.

وكان تنظيم داعش الارهابي تمكّن بعد احداث الموصل من السيطرة على قضاء الحويجة وخمس نواح في المناطق الواقعة الى الغرب والجنوب من مدينة كركوك (240 كلم شمال بغداد)، مركز المحافظة الغنية بالنفط والمتنازع عليها بين إقليم كردستان العراق وبين الحكومة الاتحادية في بغداد.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.