.
.
.
.

العراق.. مقتل رئيس جامعة الموصل "الداعشي" بغارة جوية

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الصفحة الاجتماعية لموقع "أخبار الموصل الآن" أن رئيس جامعة الموصل الذي عينه تنظيم "داعش" قتل بغارة جوية غرب المدينة أمس الأحد.

وأضاف الموقع أن الطيران الحربي الدولي أغار، ليلة الأحد، على منزل تابع لـ"داعش" في منطقة الكسك غرب الموصل، ما أسفر عن مقتل المدعو خالد محمد جميل أعفري الذي عينه التنظيم الإرهابي رئيساً للجامعة بدلاً من رئيس الجامعة السابق للاحتلال الداعشي "أبو سعيد الديوه جي" الذي غادر الموصل إلى إقليم كردستان العراق بعد أحداث يونيو الماضي.

وفي اتصال هاتفي مع أحد أساتذة الجامعة، والذي رفض ذكر اسمه لأسباب أمنية، قال لـ"العربية.نت" إن الأعفري كان يدرس في كلية الإدارة والاقتصاد، وقد نقل عنه عند تعيينه رئيساً للجامعة قوله "احنا نعرف اش راح نسوّي بالأساتذة اللي ما رادونا" في نيّة انتقامية وافقت هوى التنظيم الإرهابي.

وأشار إلى أن هناك معلومات من داخل الموصل أكدت أيضاً مقتل المصري "ذو القرنين" رئيس ما يسمى بـ"ديوان التعليم" الذي يعادل منصب وزير التربية والتعليم لدى "داعش".

وتعتبر جامعة الموصل من المنابر الأكاديمية الراقية وتحظى بسمعة عالمية طيبة، حيث تأسست عام 1967 وعدد كلياتها 23 كلية ينتظم فيها بحدود 30 ألف طالب، وحصلت على ما يفوق 90 براءة اختراع.