.
.
.
.

اجتماع "داعشي" جنوب الموصل ينتهي بمقتل 15 قيادياً

نشر في: آخر تحديث:

أفادت مصادر أمنية عراقية بقيام طيران التحالف بقصف اجتماعاَ للمتطرفين جنوب الموصل ما أدى لمقتل 15 من أعضاء التنظيم المتطرف، كانوا في الموقع منهم قيادات.

فيما قتل أهم مسؤولي التنظيم المتطرف مهند صالح السويداوي ومساعديه خلال مواجهات مع الجيش العراقي في مدينة الفلوجة بمحافظة الأنبار. وقالت مصادر أمنية إن التنظيم المتطرف اقتاد خمسة من عناصره إلى مكان مجهول بعد اتهامهم بالخيانة والتعاون مع القوات الأمنية العراقية.

في هذه الأثناء أفاد مصدر أمني عراقي بتعرض مدينة الحبانية في محافظة الأنبار إلى هجوم من المتطرفين من محورين فيما تقوم القوات الأمنية بصد الهجمات .

داعش يهاجم غربي الفلوجة والجيش يصده

وكانت مصادر عسكرية ذكرت أن الفرقة الثامنة في الجيش العراقي صدت هجوماً كبيراً شنه المتطرفون على مناطق غرب الفلوجة.

وأضافت المصادر أن طائرات سلاح الجو العراقي ساندت القوات العسكرية بقصف مكثف على أرتال التنظيم، وقتلت منهم العشرات، ودمرت لهم ثماني عجلات وعربة همفي مفخخة، بحسب اللواء حسن المهوس قائد الفرقة الثامنة.