.
.
.
.

الخلافات النفطية تشتعل مجدداً بين أربيل وبغداد

نشر في: آخر تحديث:

أعلن رئيس حكومة إقليم كردستان نيجرفان بارزاني أن الإقليم سيلجأ إلى "حل آخر" في حال عدم التزام الحكومة المركزية بتطبيق قانون الموازنة العامة لعام 2015 والالتزام بالاتفاق النفطي، من دون أن يوضح طبيعة هذا الحل.

وكان نيجرفان بارزاني قد اتهم، أمس الاثنين، أطرافاً سياسية عراقية لم يسمها بعدم الرغبة في تطور العلاقات بين بغداد وأربيل، فيما أبدى استعداده لمعالجة مشتركة وإنهاء المشاكل.

من جانبه شدد رئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي على أن حكومة إقليم كردستان لم تسلم كميات النفط الخام من حقول كردستان، حسب الاتفاق النفطي بين الطرفين كي تتمكن بغداد من دفع الأموال لحكومة كردستان.