.
.
.
.

التحالف ينضم إلى القوات العراقية ويقصف داعش في تكريت

نشر في: آخر تحديث:

قال الجيش الأميركي في بيان، الخميس، إن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة انضم إلى القوات العراقية ونفذا 17 ضربة جوية ضد أهداف لتنظيم داعش في تكريت.

ويأتي البيان وسط هجوم يشنه التحالف ضد متشددي التنظيم المتطرف في تكريت مسقط رأس صدام حسين، ويهدف إلى مساعدة القوات العراقية التي تقوم بعمليات برية بمساعدة فصائل شيعية مدعومة من إيران.

وكان رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري، قد أعلن الخميس، دعمه لبدء عملية الإسناد الجوي الكبير الذي يقدمه طيران التحالف الدولي للقوات العراقية على الأرض لحسم معركة تحرير تكريت.

وبارك الرئيس الجبوري للقوات المسلحة والحشد الشعبي وأبناء العشائر ما تحقق من انتصارات في الأسابيع الماضية، داعيا إياهم إلى مزيد من "العزم والثبات والزحف نحو تكريت لتحريرها من بقايا تنظيم داعش الإرهابي".

كما ودعا الجبوري كل العشائر في محافظة صلاح الدين وغيرها إلى النفير وحمل السلاح والالتحام مع القوات المسلحة العراقية، لتحرير مناطقهم ومسك أراضيهم وإعادة عائلاتهم المهجرة إلى مساكنها بأسرع وقت ممكن.