.
.
.
.

#الجبوري يدعو لمواجهة النهب والحرق في #تكريت

نشر في: آخر تحديث:

دعا رئيس مجلس النواب الدكتور سليم الجبوري، يوم الجمعة، الأجهزة الأمنية كافة إلى الوقوف بحزم ضد الذين يتآمرون على أمن العراق واستقراره.

وحذر الرئيس الجبوري الحكومة من أن هناك جهات تسعى إلى تشويه "النصر" الكبير الذي حققته وإسقاط تجربتها من خلال عمليات النهب والحرق التي تحدث في المناطق المحررة وآخرها ما حدث ويحدث في تكريت، مشيدا بالدور الوطني الذي يقوم به رئيس الوزراء حيدر العبادي في التصدي لهذه العصابات المجرمة التي باتت تهدد امن واستقرار البلد.

وأكد رئيس مجلس النواب، عبر تدوينة نشرها على صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي "الفيسبوك"، أن الانتصارات الاخيرة التي يحققها العراقيين بكل مسمياتهم، أغاضت بعض الجهات التي كانت تعول على الفوضى لتتمدد وتفرض وجودها، داعيا كل مكونات الشعب لنبذ هذه العصابات وعزلها وإنهاء وجودها في العراق.

وتأتي تحذيرات رئيس البرلمان العراقي، إثر المواجهات التي خاضتها قوات الشرطة مع هذه العصابات في قضاء بلد، والتي أسفرت عن قتلى وجرحى بين الطرفين.