.
.
.
.

الجيش العراقي يوجه ضربات شديدة لداعش في الأنبار

نشر في: آخر تحديث:

وجهت طائرات قيادة طيران الجيش العراقي ضربات جوية ليلية موجعة لتجمعات إرهابيي "داعش" في منطقتي الصوفية وزنكوره في الأنبار، ما أسفر عن مقتل أكثر من 40 عنصراً من التنظيم، وتدمير عدد من السيارات بالإضافة لمراكز قيادة واتصالات لهم.

من جهته أعلن نائب رئيس مجلس محافظة الأنبار، فالح العيساوي، عن مقتل العشرات من المتطرفين في سلسلة غارات جوية نفذتها طائرات التحالف، مضيفاً في اتصال مع "العربية" أن الغارات استهدفت طرق الإمداد لداعش باتجاه الرمادي والأماكن التي توغلوا فيها شرق المدينة، ما أجبر المتطرفين إلى توقف تقدمهم صوب الرمادي التي وصلت إليها تعزيزات عسكرية من بغداد.

من جانب آخر أفاد رئيس مجلس محافظة الأنبار، صباح كرحوت، في اتصال مع "العربية"، أن قوات الجيش وفرت آليات عسكرية وشاحنات لنقل العائلات النازحة من الرمادي باتجاه المناطق الشرقية من المحافظة لنقلهم إلى مناطق عامرية الفلوجة المحصنة من قبل الأمن والعشائر، فيما انتقد كرحوت موقف الحكومة العراقية الذي وصفه "بالمخجل" تجاه أزمة العائلات الفارة من الرمادي بعد تهديدات "داعش" باقتحامها.