.
.
.
.

الأمم المتحدة تجدد دعمها للعراق ضد داعش

نشر في: آخر تحديث:

بحث رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، مع ممثلي الأمم المتحدة في العراق مستجدات الاوضاع السياسية والامنية في العراق، وبرامج بعثة الامم المتحدة للمساعدة في عدد من القطاعات، فضلا عن اوضاع النازحين واعمار المناطق المحررة.

جاء ذلك اثناء استقبال العبادي في مكتبه مساء الاربعاء، ممثل بعثة الامم المتحدة في العراق يان كوبيش.

وذكر بيان حكومي، أن الجانبين بحثا ":" أهمية معالجة قضية النازحين وتامين مناطق امنة لهم"، حيث ابدى السيد يان كوبيش "استعداد البعثة لبذل كل الجهود للتعاون مع الحكومة العراقية في هذا الإطار"، مؤكدا على "دعم الامم المتحدة للحكومة العراقية في جهودها لإعادة الامن الى المناطق التي استباحتها داعش".

ونقل البيان الذي تابعته "العربية. نت" اشادة العبادي بالجهود التي تقدمها بعثة الامم المتحدة فيما يخص الاوضاع السياسية والانسانية ودعم العراق في حربه ضد الارهاب.

بدوره أكد السيد كوبيش "استمرار جهود بعثة الامم المتحدة في تقديم كل ما من شانه تقديم المساعدات في المناطق المحررة، وتقديم الدعم لإعادة النازحين الى مناطقهم".