.
.
.
.

مسعود بارزاني: "داعش" بات "مقصوم الظهر"

نشر في: آخر تحديث:

أعلن رئيس إقليم كردستان العراق، مسعود بارزاني، الاثنين، أن تنظيم "داعش" بات "مقصوم الظهر" جراء الهزائم التي مني بها على يد قوات البيشمركة والتحالف الدولي، وذلك في مؤتمر صحافي عقده على هامش زيارة عمل في بودابست.

وأكد بارزاني أنه "بفضل تصدي البيشمركة له ومساعدة حلفائهم في التحالف، بات التنظيم مقصوم الظهر"، مشيراً إلى أنه "لم يتم استبعاد الخطر تماماً بعد، لكن فلنأمل بأن نتمكن في مستقبل قريب من تحقيق النصر النهائي".

والتقى بارزاني رئيس الوزراء المجري، فيكتور أوربان، الذي قررت بلاده هذا الربيع نشر 150 جندياً غير قتالي في كردستان العراق.

وخلال زيارته للولايات المتحدة الأسبوع الماضي طلب رئيس إقليم كردستان العراق أن تسلح واشنطن قواته مباشرة بدلاً من القيام بذلك عبر حكومة بغداد.

بدوره أشاد الرئيس الأميركي، باراك أوباما، بـ"شجاعة" المقاتلين الأكراد.

وتعتبر قوات البيشمركة قوة أساسية في المعارك على الأرض وهي مدعومة من التحالف الدولي وألحقت هزائم بـ"داعش".