.
.
.
.

العبادي من برلين: العراق ليس ساحة حرب فقط

نشر في: آخر تحديث:

بدأت في مدينة ميونيخ صباح اليوم أعمال الجلسة الأولى لمؤتمر قادة مجموعة السبعة الكبار(G7) حول الإرهاب بحضور رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، وبرئاسة المستشارة الألمانية السيدة أنجيلا ميركل، التي أجرت استقبالا رسمياً للعبادي في قصر إلماو، حيث يعقد اجتماع السبعة الكبار.

وقال بيان حكومي، تلقّت "العربية.نت" نسخة منه، إن "رئيس الوزراء سيلقي في هذه الجلسة كلمة يستعرض فيها الخطوات التي اتخذتها الحكومة العراقية، والتركيز على الانتصارات التي تحققها القوات المسلحة والحشد الشعبي في جبهات المواجهة ضد داعش".

وبحسب البيان فإن العبادي "سيلفت أنظار الدول الصناعية إلى أن العراق ليس ساحة حرب فقط، وأن فرص الاستثمار والبناء والإعمار كبيرة وواسعة في معظم المحافظات العراقية المستقرة والآمنة"، مشدّدا على "دعوة الدول الكبرى إلى الإيفاء بتعهداتها في دعم جهود العراق ضد الإرهاب وزيادة دعم القوات المسلحة والمساعدة في حسم الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي الذي يهدد العالم أجمع".

وكشف البيان عن مباحثات ثنائية سيجريها الرئيس حيدر العبادي، مع المستشارة الألمانية والرئيس الأميركي ورئيسي الوزراء الياباني والبريطاني.

يذكر أن العبادي قد صرّح قبيل مغادرته إلى ألمانيا أن "العراق اليوم يقدم خدمة جليلة لجميع دول العالم في محاربة الإرهاب، ونريد أن يرى العالم التضحيات الكبيرة التي يقدمها العراقيون".