.
.
.
.

العراق.. حملة أمنية بالبصرة للقضاء على ظاهرة حمل السلاح

نشر في: آخر تحديث:

شنت مديرية الاستخبارات في البصرة حملة واسعة للقضاء على ظاهرة بيع المواد والتجهيزات العسكرية غير المرخصة اضافة إلى اللافتات الضوئية الحكومية التي يستخدمها منتحلي الشخصيات الأمنية.

وقال مصدر في استخبارات البصرة أن المديرية استحصلت أوامر قضائية بمصادرة الاسلحة والمواد العسكرية غير المرخصة من دروع وأجهزة صدم كهربائية ولافتات ضوئية تستخدمها القوات الأمنية ومسدسات صوتية وأخرى مشابهة للمسدسات الحقيقية التي استخدمها بعض ضعاف النفوس في عمليات السطو المسلح وأجهزة تنظيف ومواد احتياطية للأسلحة الاوتوماتيكية ونواظير عسكرية ونواظير يستخدمها القناصون في ساحات المعارك وملابس عسكرية وشارات حكومية وسكاكين ممنوع تداولها لخطورتها على حياة الاشخاص.

وأضاف المصدر أن الحملة مستمرة لغاية القضاء على جميع مصادر بيع المواد العسكرية غير المرخصة مشيرا إلى أن بيعها ينحصر في محلات معينة مرخصة ولا يتم بيعها الا إلى القوات الأمنية فقط.