.
.
.
.

العراق يعلن نجاح أولى مراحل استعادة الأنبار

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وزارة الدفاع في العراق انتهاء أول مرحلة من مراحل عملية استعادة الأنبار بنجاح.

وقال وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي، في مؤتمر صحافي عقده في قاعدة الحبّانية بالأنبار، إن القوات الأمنية المشتركة نجحت، بعد المرحلة الأولى من الوصول إلى مشارف مدينة الرمادي مركز المحافظة.

وكشف العبيدي عن قرب انطلاق المرحلة الثانية من العمليات العسكرية والتي تـتمثل باقتحام الرمادي.

وكانت القوات العراقية قد كثفت هجومها على المدن والبلدات الرئيسية في محافظة الأنبار لاستعادتها من تنظيم "داعش".

كما سعت إلى السيطرة على المناطق الغربية من العراق المتصلة بالحدود مع سوريا، لتضييق الخناق على المتطرفين وقطع طرق إمدادهم.

وأعلنت قيادة قوات الشرطة الاتحادية من جهتها، عن رفع القوات الأمنية العلم العراقي فوق مدرستي الأندلس والأغادير في حصيبة الشرقية التي تقع شرق الرمادي، بينما أكدت السيطرة على مبان عسكرية مهمة.

وقال قائد شرطة محافظة الأنبار، اللواء هادي رزيج، إن معارك التطهير في مدن الأنبار مستمرة ضد "داعش" ولم تتوقف نهائياً، مشيراً إلى تقدم كبير للقطعات البرية في الرمادي والفلوجة والكرمة، أسفرت عن مقتل عشرات المتطرفين وهروب عدد كبير منهم من المواجهات.