.
.
.
.

معصوم: لا علاقة للدولة العراقية بتصريحات المالكي

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت رئاسة الجمهورية العراقية، أن تصريحات نائب الرئيس نوري المالكي بخصوص اتهام السعودية بتمويل الإرهاب والمطالبة بوضعها تحت الوصاية الدولية، لا تمثّل الموقف الرسمي للعراق، وإنها "تصريحات شخصية".

وذكر الناطق الرسمي باسم الرئيس فؤاد معصوم، خالد شواني، أن "التصريحات التي صدرت عن المالكي تصريحات شخصية لا تمثل الرأي والموقف الرسمي لرئاسة الجمهورية في العراق"، مشيرا إلى أن الرئيس معصوم "سعى وسوف يسعى إلى تطوير وإقامة أفضل العلاقات مع المملكة العربية السعودية، وأنه سبق أن عمل على هذا النهج وسوف يستمر عليه، علما بأن هذا النهج حقق نتائج جيدة حتى الآن".

وكان المالكي قد دعا خلال مقابلة تلفزيونية إلى أن "تكون السعودية تحت الوصاية الدولية وإلا سيبقى الإرهاب يتغذى من أموال السعودية"، وأن "العالم يحتاج لعلاج مشكلة الإرهاب في السعودية كما يسعى لحلها في العالم".