.
.
.
.

حظر تجول في بابل والعراقيون يطالبون بوقف تدخلات إيران

نشر في: آخر تحديث:

بعد 5 أسابيع من التظاهرات المناهضة للفساد في العراق، اتسعت مطالب المتظاهرين العراقيين لتشمل وقف مظاهر التدخل الإيراني في العراق.

يأتي هذا في وقت تستمر فيه التظاهرات في عدة مدن ومحافظات عراقية.
وفي محافظة بابل، سجل اعتداء جديد على المتظاهرين، حيث أكد ناشطون تفريق قوات مكافحة الشغب التظاهرات أمام مجلس محافظة بابل بالقوة، باستخدام الرصاص الحي والمياه الساخنة، مما أدى إلى وقوع إصابات بين صفوف المتظاهرين.

وإثر ذلك، أعلنت قيادة عمليات محافظة بابل فرض حظر شامل على التجول في مدينة الحلة مركز المحافظة، موضحة أن الحظر بدأ من الساعة العاشرة مساء حسب التوقيت المحلي، ويستمر حتى صباح الاثنين وقالت القيادة إنها "قررت فرض حظر شامل على التجول في مدينة الحلة، على خلفية الأحداث التي جرت الأحد بين المتظاهرين وقوات مكافحة الشغب في المدينة".

وكان العشرات من أهالي محافظة بابل نظموا الأحد تظاهرة أمام مبنى المحافظة وقطعوا الطريق المؤدي إليه، مطالبين بإقالة المحافظ.