.
.
.
.

البيشمركة تشن هجوما على "داعش" لتأمين أراضيها في كركوك

نشر في: آخر تحديث:

هاجمت قوات البيشمركة الكردية العراقية، اليوم الأربعاء، مقاتلي تنظيم "داعش" في مجموعة من القرى في محافظة كركوك في شمال العراق، لتأمين الأراضي التي كسبتها في إطار مسعاها منذ الصيف الماضي لصد المتطرفين وإجبارهم على التقهقر.

ولا تزال مناطق كبيرة من محافظة كركوك في يد تنظيم "داعش". ولم تتحرك خطوط المواجهة بين قوات البيشمركة الكردية العراقية ومقاتلي التنظيم المتشدد في شمال العراق طوال أشهر. ويسيطر الأكراد على معظم الأراضي التي يزعمون أنها أرضهم، وليس هناك ما يحفزهم إلى التقدم أكثر في بلدات وقرى غالبية سكانها من العرب.

وبدأ الهجوم الحديث خلال الليل جنوبي بلدة داقوق على بعد نحو 175 كيلومترا إلى الشمال من العاصمة العراقية بغداد.

وقال مصدر من قوات البيشمركة إنه بحلول منتصف النهار اليوم أمكن طرد متشددي "داعش" من قرية البو نجم، مضيفاً أن القتال مستمر في قرية أخرى قريبة.

من جهته، قال مصدر في مشرحة كركوك إن ضابطا كرديا برتبة نقيب قُتل في انفجار عبوة بدائية الصنع.