.
.
.
.

الجبوري يطالب الحكومة بإنهاء معاناة حجاج نينوى

نشر في: آخر تحديث:

أكد رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري، على ضرورة مواصلة السعي الجاد من قبل النواب لتسهيل كافة العراقيل أمام حجاج بيت الله وأن يكونوا سندا لهم لتسهيل مهمة إيصالهم للديار المقدسة.

وذكر المكتب الاعلامي للمجلس في بيان تلقّت "العربية.نت" نسخة منه، أن "رئيس مجلس النواب سليم الجبوري استقبل، يوم السبت، وفدا ضم عددا من أعضاء مجلس النواب عن محافظة نينوى، إضافة للنائب عبد العظيم العجمان ونائب رئيس هيئة الحج والعمرة كمال العيساوي، حيث جرى بحث مجمل الأوضاع التي يعانيها حجاج بيت الله الحرام من محافظة نينوى".

وطالب الجبوري، بحسب البيان، الجهات "الأمنية وكافة الوزرات التي لها علاقة مباشرة بهذا الأمر بـالمبادرة وتذليل كافة الصعاب والعقبات أمام الحجاج وأن تفتح أمامهم كافة التسهيلات، وأن تبذل الجهات الأمنية كافة السبل للحفاظ على أمنهم وسلامتهم".

من جانبهم أكد النواب أنهم على "تواصل مستمر مع العديد من الحجاج والبعثات التي تحاول إيصالهم للديار المقدسة، وأن هناك كما من المشاكل الأمنية اعترضت بعثات الحج الخاصة بمحافظة نينوى، مطالبين الحكومة المركزية بتسهيل هذه الإجراءات".

وكانت مصادر مطلعة ذكرت أن فوج حجاج الموصل عالقون في الكيلو 160 ويعانون من نقص في الماء والطعام وهم تحت لهيب الشمس الحارقة، نتيجة محاصرتهم من قبل عناصر الجيش في قيادة عمليات الفرات الأوسط، حيث لا يسمح لهم بالتحرك نحو النخيب وكربلاء من أجل الوصول الى الحدود السعودية.