.
.
.
.

الأنبار.. إصابة مسؤول عراقي برصاص قناص

نشر في: آخر تحديث:

أصيب نائب رئيس مجلس محافظة الأنبار العراقية، فالح العيساوي، برصاص قناص خلال تفقده، الخميس، القطعات العسكرية في المحافظة التي تشهد معارك مع تنظيم داعش، بحسب ما أفاد مصدران محلي وعسكري.

وقال عضو اللجنة الأمنية في المحافظة راجع بركات، إن العيساوي "أصيب بنيران قناص أثناء تفقده العمليات العسكرية في منطقة الحميرة جنوب الرمادي"، مركز المحافظة الواقعة في غرب العراق، والتي سيطر عليها تنظيم داعش منتصف مايو الماضي.

وأضاف أن "حالة العيساوي مستقرة وتم نقله إلى المستشفى للعلاج".

وأكد العقيد في الجيش وليد الدليمي أن "العيساوي أصيب في ساقه، وتم نقله إلى مستشفى عسكري في قاعدة الحبانية" العسكرية في المحافظة التي يسيطر التنظيم المتطرف على مساحات واسعة منها.

وإصابة العيساوي هي الأحدث ضمن سلسلة من تعرض مسؤولين سياسيين وعسكريين لإطلاق نار أو تفجيرات خلال تفقدهم جبهات القتال ضد التنظيم.

فقد تعرض موكب وزير الدفاع خالد العبيدي لإطلاق رصاص قناص، الاثنين، أثناء تفقده العمليات العسكرية في محيط مدينة بيجي بمحافظة صلاح الدين، ما أدى إلى إصابة مرافقه.

وفي 27 أغسطس الماضي، قتل معاون قائد عمليات الأنبار وقائد الفرقة العاشرة في الجيش وعدد من الجنود، في هجوم على مقر عسكري قرب الرمادي تبناه داعش.

وفي أوقات سابقة من هذا العام، أصيب قائدان لعمليات الأنبار، وقتل ضابطان كبيران.