.
.
.
.

العراق.. اختطاف الأتراك محاولة لتقويض هيبة الدولة

نشر في: آخر تحديث:

طالب رئيس مجلس النواب العراقي، سليم الجبوري، الحكومة والأجهزة الأمنية ببذل مزيد من الجهود من أجل إطلاق سراح العمال الأتراك الذين تم اختطافهم في بغداد، لافتاً إلى أن الخاطفين يريدون الإضرار بعلاقات العراق مع الدول الحليفة والصديقة.

وقال الجبوري، في بيان تلقته "العربية.نت"، إن "العراق حريص على علاقاته مع الدول الجارة والصديقة كافة، ومنها الجمهورية التركية"، مبيناً أن "عملية الاختطاف هي محاولة لتقويض هيبة الدولة وإساءة للمؤسسة الأمنية التي نتطلع إلى أن تأخذ دورها الجاد في مسك الأمن بيد من حديد".

ودعا رئيس البرلمان في ختام بيانه "جميع الأطراف إلى تحمل مسؤوليتها الأخلاقية والوقوف بوجه كل الممارسات التي تحاول التأثير على علاقة العراق مع جيرانه ومحيطه الإقليمي".