.
.
.
.

بوتين والعبادي يبحثان خطر "المقاتلين الشيشانيين"

نشر في: آخر تحديث:

بحث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي خطر المقاتلين الشيشانيين على كلا البلدين.

وأبدى بوتين دعم بلاده الكامل للعراق في حربه ضد الإرهاب، ومساعدته في التسليح لمحاربة تنظيم داعش، فيما شدد العبادي على أهمية أن تقف جميع الجهود الدولية وبضمنها روسيا مع العراق لمحاربة عصابات داعش لكونها تمثل تهديداً حقيقاً للعالم والمنطقة.

وذكر بيان حكومي لمكتب العبادي أن الأخير "التقى، على هامش اجتماع الجمعية العمومية للأمم المتحدة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وجرى خلال اللقاء بحث الأوضاع التي تشهدها المنطقة وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في مختلف المجالات والحرب على داعش والتسليح الروسي للعراق".

وذكر البيان الذي وصل "العربية.نت" أن الرئيسين "بحثا خطر المقاتلين الشيشانيين مع عصابات داعش والذي يمثل خطراً مشتركاً على العراق وروسيا، فضلاً عن تعزيز العلاقات الثنائية في المجال الأمني والاستخباري وتطوير العلاقات في مجال الاقتصاد وما يخص الطاقة".

يذكر أن العراق قد عقد مع الجانب الروسي مؤخراً صفقة تسليح بقيمة إجمالية نحو 4 مليارات دولار.