.
.
.
.

العراق: قد نطلب شن ضربات روسية ضد داعش قريبا

بغداد تريد أن تلعب موسكو دوراً أكبر من واشنطن في قتال التنظيم المتطرف بالعراق

نشر في: آخر تحديث:

قال رئيس لجنة الدفاع بالبرلمان العراقي إن بغداد قد تطلب شن ضربات جوية روسية ضد تنظيم "داعش" في أراضيها في غضون أيام أو أسابيع قليلة.

وأضاف أن العراق يريد أن تلعب روسيا دوراً أكبر من أميركا في قتال "داعش" في العراق.

وقال إن العراق يعتقد أن مركز قيادة جديداً مع روسيا وإيران سيقود الحرب ضد "داعش" بالعراق في المستقبل القريب.

وكانت روسيا قد أعلنت عدة مرات استعدادها للتفكير بشنّ ضربات جوية في العراق إذا طلبت بغداد، وقد لاقى العرض نرحيباً من الجانب العراقي على مختلف المستويات.