.
.
.
.

تحرير مدير عام بوزارة النفط بعد وقت قصير من اختطافه

نشر في: آخر تحديث:

قالت قيادة عمليات بغداد في بيان إن مسؤولا كبيرا في وزارة النفط العراقية خُطف في بغداد اليوم الأربعاء لكن قوات الأمن تمكنت من تحريره بعد وقت قصير.

وتشهد عاصمة العراق، ثاني أكبر مصدر للنفط في منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك"، ارتفاعا في عدد العصابات المسلحة الإجرامية التي تنفذ أعمال قتل وخطف وابتزاز مأجورة.

وقال بيان القيادة إن "مسلحين يرتدون الزي العسكري يستقلون أربعة سيارات حاولوا اختطاف مدير عام في وزارة النفط بالقرب من داره في منطقة الصليخ شمالي بغداد".

وأضاف أن "القوات الأمنية قامت بملاحقة العصابة المسلحة وأحبطت عملية الاختطاف"، مشيراً إلى "اعتقال أربعة منهم فيما لاذ البقية بالفرار".

ولم تفصح قيادة عمليات بغداد عن أسماء الخاطفين أو انتمائهم.

وشدّد المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء حيدر العبادي في بيان على "ضرب عصابات الجريمة بقوة لحماية المواطنين".

وتنفي جماعات الحشد الشعبي الشيعية التي تقاتل مع الجيش العراقي اتهامات موجهة إلى عدد من أفرادها بخطف أشخاص لأسباب سياسية أو جنائية.