.
.
.
.

اختراق مخابراتي لـ"داعش" بالموصل وتحرير سبايا إيزيديات

نشر في: آخر تحديث:

كشفت وزارة الدفاع عن قيام المديرية العامة للاستخبارات والأمن التابعة لها بتنفيذ عملية نوعية، قالت إنها جرت وقائعها في داخل مدينة الموصل، لتحرير نساء عراقيات من الإيزيديات اللواتي أخذهن التنظيم كسبايا.

وقالت الوزارة في بيان لها إن "أبطال المديرية العامة للاستخبارات والأمن في وزارة الدفاع، نفّذوا عملية نوعية داخل مدينة الموصل أسفرت عن تحرير عدد من النساء الإيزيديات اللواتي كن سبايا عند عصابات داعش الإجرامية من داخل قلب المدينة الواقعة تحت سيطرتهم في الموصل".

وأوضح البيان الذي اطلعت عليه "العربية.نت" أن "هذه العملية جاءت بعد تخطيط مسبق استغرق عدة أشهر وبتنسيق عالي المستوى، حيث تم اختراق صفوف عناصر داعش الإرهابي والتواصل مع النساء السبايا"، مشيرا إلى أن "المديرية العامة للاستخبارات والأمن، قامت بنقل النساء المحررات إلى خارج المدينة لتلقيهن العلاج والعناية الصحية اللازمة".

وأكدت الوزارة على أن "هذه العملية ضربة ضد عصابات داعش الإجرامية كونها نفذت في المناطق التي يدعي إحكام سيطرته عليها، وسيتم الإعلان عن تفاصيل أكثر لهذه العملية في وقت لاحق".