.
.
.
.

العراق.. العبوات الناسفة بالرمادي خلفت 100 قتيل

نشر في: آخر تحديث:

كشف عضو بمجلس محافظة الأنبار، الاثنين، عن مقتل 100 شخص من القوات الأمنية ومقاتلي العشائر، وإصابة 50 عنصرا من المتطوعين جراء عمليات رفع العبوات الناسفة والمخلفات الحربية في الرمادي، مشيرا الى استمرار عملية رفع المخلفات بالتعاون مع الدوائر الصحية والبيئية بالمحافظة.

وقال فرحان محمد، في حديث إلى موقع "مدى برس"، إن "حصيلة القتلى والجرحى ضمن عمليات تفتيش ورفع العبوات الناسفة والمخلفات الحربية منذ أول يوم لتحرير الرمادي من عصابات داعش ولحد الآن بلغت مقتل 100 شخص، من بينهم 20 عنصراً أمنياً، وباقي الضحايا من متطوعي مقاتلي العشائر"، مبيّنا ان "عدد الجرحى بلغ 50 متطوعاً أثناء عملهم في معالجة المخلفات الحربية".

وأضاف أن "عدد ضحايا رفع العبوات الناسفة والمنازل المفخخة في مناطق الرمادي يفوق عدد الضحايا خلال معارك التطهير وتحرير المناطق في الرمادي خلال الاشهر الماضية"، عازياً الامر إلى "زراعة تنظيم داعش الإرهابي لآلاف العبوات الناسفة التي وضعت بطرق خبيثة".

وأكد عضو مجلس المحافظة أن "القوات الأمنية مستمرة برفع العبوات الناسفة والمخلفات الحربية من مناطق الرمادي بالتعاون مع الدوائر الصحية والبيئية ورجال الدفاع المدني لضمان تقليل الخسائر البشرية وضمان سلامة العاملين في رفع المخلفات الخطيرة".