.
.
.
.

اجتماع للعمليات المشتركة والتحالف حول تحرير نينوى

نشر في: آخر تحديث:

كشفت وزارة الدفاع عن اجتماع موسع، ترأسه الوزير خالد العبيدي مع قادة الأسلحة والصنوف المشتركة في "عملية الفتح" لتحرير مدينة الموصل من قبضة تنظيم داعش الإرهابي، من أجل الوقوف على نتائج الصفحة الأولى من هذه العملية.

وأشارت الوزارة في بيان لها، إلى أن "وزير الدفاع خالد العبيدي، توجّه برفقة عدد من كبار الضباط والقادة في وزارة الدفاع صباح يوم الأربعاء إلى قيادة عمليات نينوى في مخمور، وعقد اجتماعاً موسعاً مع قيادات الأسلحة والصنوف وقوات التحالف وقيادة عمليات نينوى".

وأوضح البيان أن "الاجتماع نوقشت فيه نتائج الصفحة الأولى من عمليات الفتح، وكيفية إدامة زخم المعركة واستمرار الصفحات اللاحقة لما بعد الأولى"، لافتا إلى "تهيئة القطعات التي ستنتشر لدعم عمليات تحرير المدينة بالكامل، ودور قوات التحالف التي تقدم الدعم الجوي واللوجستي للقوات المنتشرة هناك".