.
.
.
.

العراق.. قوات أميركية إضافية لمحاربة داعش

نشر في: آخر تحديث:

أعلن قائد العمليات العسكرية للتحالف الدولي ضد تنظيم داعش الجنرال الأميركي شون ماكفارلاند أنه لا يستبعد إرسال مزيد من القوات الأميركية إلى العراق غير تلك التي أعلن وزير الدفاع كارتر آشتون الاثنين عزمه على إرسالها إلى هذا البلد.

وكان وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر أعلن خلال زيارة إلى بغداد الاثنين نشر قوات إضافية ستجيز استخدام مروحيات أباتشي لدعم القوات العراقية في حربها ضد تنظيم داعش وتمكينها من طرده من الموصل.

وبحسب مسؤول كبير في البنتاغون سيتم إرسال نحو 200 جندي أميركي إضافي ليتجاوز بذلك العدد الإجمالي أربعة آلاف عنصر.

وقال الجنرال ماكفارلاند إن "ما نركز عليه حالياً هو أن تتمكن"، مختلف القوات العراقية من أن "تنجز عزل" الموصل وأن "تقطع" المدينة عن بقية الأراضي الخاضعة لسيطرة التنظيم المتطرف.

وأضاف أنه بعد هذه "المرحلة الأولى (...) إذا وجدنا الظروف ملائمة لنا بما يكفي كي ندخل ونحرر المدينة بواسطة القوات المتوفرة لدينا فهذا ممتاز، أما إذا تبين أنها غير كافية، عندها سنجري تقييماً آخر للوضع"، بغية إرسال قوات إضافية.