.
.
.
.

قائد الطيران العراقي: تحولنا من الدفاع للهجوم على داعش

نشر في: آخر تحديث:

أكّد قائد طيران الجيش العراقي الفريق أول الطيار الركن حامد عطية المالكي أن المعركة مع تنظيم داعش الإرهابي تحولت من مرحلة الدفاع للقوات المسلحة إلى الهجوم والمباغتة، مبيّنا أن قواته نفّذت خلال الأيام الماضية 87 واجبا قتاليا، تمكّنت خلالها من تدمير 32 هدفا بمختلف قواطع العمليات.

وأشار المالكي، في تسجيل فيديو بثّته وزارة الدفاع وتابعته "العربية.نت" إلى أن" "داعش الإرهابي بات ينهار تدريجياً ولم تشهد له مقاومة ومواجهة مباشرة تذكر في المعارك الأخيرة سوى عمليات إرسال عجلات مفخخة وانتحاريين، تتمّ معالجتها بواسطة قواتنا البطلة وطائرات القيادة".

وأوضح القائد، أن "عدد الطلعات الجوية التي قامت بها القيادة خلال الأيام الماضية بلغت 87 طلعة، ودمرت خلالها 32 هدفاً مختلفاً من عجلات مفخخة ومضافات تأوي الإرهابيين والانتحاريين ومقرات سيطرة ومواقع قيادة، فضلاً عن قتل أعداد كبيرة منهم بالتنسيق مع القوات البرية وبجهود المستشارين الجويين المتواجدين في قواطع العمليات"، لافتا إلى أن "القوات المسلحة أصبح لديها الصورة الكاملة للموقف التعبوي لمجمل المعارك".

وكشف قائد طيران الجيش، أن "طائرات قيادتي طيران الجيش والقوة الجوية تقدم الإسناد الجوي للقوات البرية ليلاً ونهاراً، وكان لها دور بارز في حسم معركة هيت من خلال الطلعات الجوية والإسناد لطائرات (ch4,mi35,mi28) حيث دمرت هذه الطائرات أهدافا عديدة من العجلات المفخخة والمدرعة التي ساهمت بسرعة تقدم القوات البرية وتحرير مدينة هيت".