.
.
.
.

تظاهرة للتيار الصدري وسط بغداد السبت

نشر في: آخر تحديث:

قالت مصادر في التيار الصدري الجمعة إن تظاهرة ستنطلق السبت أمام مدخل المنطقة الخضراء وسط بغداد للضغط على مجلس النواب لإنهاء التصويت على التشكيلة الوزارية.

وقدم رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي قائمة مرشحين تكنوقراط مستقلين نهاية الشهر الماضي، لكن الأحزاب الكبيرة طالبت بأن تتولى ترشيح الأسماء، ما أدى إلى خلافات واستمرار التظاهرات خصوصاً في بغداد.

ومنح مجلس النواب الثقة الثلاثاء الماضي إلى خمسة وزراء فقط ليحلوا مكان آخرين يرتبطون بأحزاب، كخطوة في إطار تشكيل حكومة من مستقلين .

وجرى التصويت خلال الجلسة التي حضرها العبادي وسط أجواء متوترة مع رفض نواب معارضين لرئيس المجلس سليم الجبوري طالبوا بإقالته قبل ذلك.

ونظم التيار الصدري تظاهرات كما اعتصم أنصاره مدة أسبوعين الشهر الماضي، للضغط من أجل تشكيل حكومة مستقلة.

وقال مصدر في مكتب زعيم التيار مقتدى الصدر الجمعة لفرانس برس "ستكون هناك تظاهرة كبرى السبت أمام ابواب المنطقة الخضراء بالتزامن مع انعقاد جلسة مجلس النواب".

ومن المتوقع أن يتم خلال جلسة السبت التصويت على مرشحين آخرين لحقائب وزارية، حسبما أكد مصدر برلماني.

والمنطقة الخضراء الشديدة التحصين، المقر الرئيسي للحكومة ومجلس النواب إضافة إلى سفارات أجنبية بينها الأميركية والبريطانية.

وأكد المصدر أن "الهدف من التظاهرة (...) الضغط على مجلس النواب للمصادقة على الوزارات المتبقية في التشكيلة الوزارية الجديدة".

وهدد بـ "اقتحام المنطقة الخضراء والتظاهر وسطها، في حال عدم تصويت مجلس النواب على الأسماء المتبقية" من المرشحين.

من جهته، أكد ابراهيم الجابري مدير مكتب التيار الصدري في الجانب الشرقي من بغداد، لفرانس برس أن "التظاهرة ستبدأ في ساحة التحرير (وسط بغداد) ثم تنطلق إلى بوابة التشريع (إحدى البوابات) الرئيسية للمنطقة الخضراء".

ويسعى العبادي لتشكيل حكومة من وزراء تكنوقراط مستقلين لمحاربة الفساد وتحسين الخدمات في البلاد، لكنه يواجه معارضة الأحزاب الكبيرة التي تتمسك بالسيطرة على مقدرات البلاد.