العراق.. خلاف بين الكتل حول عقد جلسة البرلمان الثلاثاء

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

لم يؤكد بعد موعد جلسة البرلمان العراقي المقبلة، وسط تحركات ولقاءات معلنة وأخرى خلف الكواليس بين الكتل السياسية وقادتها.

وفيما دار الحديث عن اتفاقات لعقدها الثلاثاء المقبل، رجحت كتل سياسية، منها اتحاد القوى العراقية، عدم إمكانية عقد جلسة البرلمان هذا الأسبوع بسبب عدم اتفاق الأطراف السياسيين.

ووصل رئيس البرلمان، سليم الجبوري، إلى السليمانية، للقاء قادة كتل ومسؤولين أكراد في إقليم كردستان العراق لبحث تطورات الوضع السياسي.

ويأتي هذا وسط تسريبات عن أن رئيس ائتلاف الوطنية، أياد علاوي، سيذهب إلى أربيل للتباحث مع عدد من القيادات الكردية. أما الكتل السياسية الكردية فلاتزال مصرة على رفض حضور نوابها جلسات البرلمان في بغداد.

من جهتهم، أكد سياسيون أن وضع العملية السياسية شائك وأكثر تعقيداً مما كان، بسبب ازدياد حدة صراع الكتل السياسية على المكاسب والمناصب في الحكومة الجديدة المنتظرة.

من جانبه، يحاول رئيس الوزراء، حيدر العبادي، عقد جلسة لمجلس الوزراء اليوم الأحد.

وبحسب مصادر سياسية، فإن العبادي يجري سلسلة اتصالات مع عدد من الوزراء لإقناعهم بحضور الجلسة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.