.
.
.
.

داعش يستخدم صواريخ "كورنيت" في معركة الموصل

القوات العراقية توشك على السيطرة على مداخل المدينة

نشر في: آخر تحديث:

أفادت تقارير إعلامية كردية أن تنظيم "داعش" يستخدم أسلحة ليزرية وصواريخ "كورنيت" في معركة الموصل.

وفي ذات السياق، قال قائد اللواء الثاني بالفرقة الذهبية، إن التنظيم يقاتل بشتى الوسائل، أبرزها سيارات مفخخة زج منها التنظيم 180 في المحور الشرقي. وتقول تقارير إن جل أسلحة "داعش" حصل عليها من الجيشين العراقي والسوري.

الصاروخ "كورنت" هو صاروخ روسي موجه، مضاد للدروع، دخل الخدمة عام 1994.

صممت روسيا الصاروخ الذي يتم حمله وإطلاقه:

- من خلال منصة إطلاق خاصة تثبت على الأرض

- أو حمله على الكتف

- أو حمله على منصات إطلاق مثبتة على عربة مدرعة أو عربة ذات دفع رباعي.

العربة القاذفة مجهزة بمنظومتي إطلاق، كل واحد منهما يحمل 4 صواريخ يمكن أن تطلق النار على هدفين منفصلين بوقت واحد.

ويمكن لمنظومة إطلاق واحدة توجيه صاروخين في شعاع ليزري واحد على ذات الهدف لتتضاعف احتمالات الإصابة وللتغلب على أنظمة التشويش.

يختلف مدى الصاروخ من نسخة إلى أخرى حيث يتراوح مداه بين 150 مترا إلى 8 كيلومترات، وهو ما يمكنه من استهداف المدرعات على مسافات بعيدة، والمروحيات وهي تطير على ارتفاعات منخفضة.

الصاروخ قادر على الاشتباك ومهاجمة الأهداف:

- السطحية

- والجوية بما في ذلك الطائرات من دون طيار والمروحيات من مسافة آمنة

- والبحرية