.
.
.
.

يلدرم للعبادي: سننسحب من بعشيقة بانتهاء تحرير الموصل

نشر في: آخر تحديث:

تلقى رئيس مجلس الوزراء، حيدر العبادي، اليوم السبت، اتصالا هاتفيا من رئيس الوزراء التركي بن علي يلدرم.

وأشاد يلدرم "بالانتصارات والنجاحات الكبيرة التي تحققها القوات العراقية على داعش".

وأكد يلدرم حرص بلاده على سيادة العراق ووحدة أراضيه، وأن ما يتعلق بمعسكر بعشيقة "فإننا سننسحب منه وستنتهي مهام قواتنا مع تحرير الموصل"، مشيرا إلى سعي بلاده لإدامة العلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين، مؤكدا ضرورة اجتماع اللجنة الاستراتيجية العليا بين العراق وتركيا في بغداد برئاسة رؤساء وزراء البلدين.

فيما أكد العبادي في بيان لمكتبه، أن على جميع الدول احترام سيادة العراق ووحدة أراضيه، ومن الضروري انسحاب القوات التركية من معسكر بعشيقة وإعلان ذلك الأمر.

وأضاف أن "العراق حريص على إقامة علاقات متينة مع الجارة تركيا ومع جميع الدول، ومن المهم إزالة جميع الأسباب التي تعرقل تقدم العلاقات"، مبينا أن القوات العراقية حققت الانتصارات على داعش، وحررت المناطق ووصلت حاليا إلى آخر معقل من معاقل التنظيم وهي محافظة نينوى التي تم تحرير معظمها".

وأشار العبادي إلى "أن داعش حاول زرع الفتنة بين المكونات العراقية، ولكن العراقيين وأبناء الموصل أفشلوا هذه الفتنة الإرهابية وهم يتعاونون مع القوات الأمنية، وهذا الأمر يساعد في تحريرها".