.
.
.
.

برلماني عراقي: واجبات قوات التحالف في العراق غير واضحة؟

نشر في: آخر تحديث:

أكد عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية العراقية النائب #اسكندر_وتوت، اليوم الخميس، أن واجبات قوات التحالف المتواجدة في قاعدتي عين الأسد والقيارة "في العراق غير واضحة"، متسائلا هل ستنتزع هذه القوات فوز القوات العراقية بالانتصار على #داعش؟.

وقال وتوت لـ"العربية.نت" إن "هناك قطعات كبيرة للتحالف الدولي متواجدة في قاعدتي #عين_الأسد و #القيارة، إضافة إلى طيران التحالف الذي ينطلق من محافظة #اربيل".

وأضاف أن "أهداف وواجبات تواجد تلك القوات لم يتم توضيحها لنا نحن لجنة الأمن والدفاع النيابية.

وتساءل وتوت "هل تنتزع تلك القوات النصر العراقي الذي تحققه القوات العراقية المشتركة ضد عصابات داعش".

وأكد "نطالب الحكومة العراقية وقوات التحالف ببيان السبب لوجود تلك القطعات، وهل هي لحماية الطريق الدولي في #الأنبار".

وقال "نحن كلجنة للأمن والدفاع البرلمانية لا نمتلك معلومات كافية عن السبب الرئيسي لوجود هذا العدد، وهل سيشارك بالمعارك القادمة أم لا؟".

تجدر الإشارة إلى أن قائد القوات الأميركية في العراق، الجنرال #ستيفن_تاونسند قلل، يوم الأربعاء (1-3-2017)، من احتمالات أن تنشر الولايات المتحدة أعدادا إضافية كبيرة من قوات التحالف الدولي على الرغم من أن الرئيس الأميركي دونالد #ترمب يدرس خياراته لتسريع وتيرة الحملة.