ممثل مقتدى الصدر: المالكي سلم محافظات العراق لداعش

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلن ممثل #مقتدى_الصدر في بغداد، إبراهيم الجابري، الجمعة، أن "الأزمات الحالية التي عصفت بـ #العراق جاءت بسبب #نوري_المالكي "، لافتاً إلى أن "المالكي هو الذي سلم محافظات عراقية عدة إلى #داعش".

وقال الجابري، ممثل الصدر في المظاهرات الأسبوعية، إن "المالكي لا يستطيع تغيير حتى 1% من معاناة الشعب العراقي لأنه هو من جلب المعاناة وقتل أبناءنا من القوات الأمنية في قاعدة (سبايكر)".

كما أشار إلى أنه "سواء كان المالكي رئيساً للتحالف الوطني أو رئيساً لحزب الدعوة أو عضواً في البرلمان العراقي لا يستطيع أن يغير شيئاً لأنه هو من جاء بالويل للشعب العراقي".

جاء ذلك بعد أن طلب #عمار_الحكيم من الكتل الشيعية المنضوية تحت "التحالف الوطني" الاستعداد لطرح مرشح يخلفه لرئاسة التحالف في شهر سبتمبر/أيلول المقبل، مما أثار خلافات حادة داخل البيت الشيعي في #العراق بسبب طرح اسم #نوري_المالكي بديلاً عن الحكيم، الذي ستنتهي ولايته في سبتمبر المقبل، ومن ثم اندلعت الخلافات بين مؤيد ومعارض.

الأزمة وحسب مصادر من التحالف دفعت قادة الكتل التسع لعقد لقاءات متواصلة قد تنتهي إلى صيغة توافقية في ظل وجود مرشحين آخرين هما #هادي_العامري و #حسين_الشهرستاني.

فيما يرى آخرون أن المالكي إذا أصر على رئاسة التحالف فإن الأزمة قد تؤثر على مستقبل التحالف وتماسكه خلال الانتخابات القادمة، بسبب تلويح التيار الصدري بالانسحاب.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.