.
.
.
.

سلب ونهب وحرق للممتلكات في تلعفر على يد الحشد الشعبي

نشر في: آخر تحديث:

فشلت القوات العراقية في منع عناصر ميليشيات #الحشد_الشعبي من تجاوزات يمارسونها بحق ممتلكات سكان مدينة تلعفر المحررة من تنظيم #داعش، وذلك بعيد تحرير المدينة من المتطرفين، حسب ما أقر به ضابط في الجيش العراقي لمراسل قناتي "العربية" و"الحدث".

وأشار الضابط، الذي فضل عدم الكشف عن هويته، إلى أن قوة من ميليشيات "حشد الحسين" التركمانية هي من تقوم بعمليات انتقامية تتمثل في سلب ونهب وتفجير المنازل في تلعفر وناحية #المحلبية (شرق تلعفر).

بدوره، أكد مسؤول محلي في #تلعفر لقناتي "العربية" و"الحدث"، أن عناصر تتبع لميليشيات الحشد تقوم بسرقة الممتلكات الحكومية وممتلكات المواطنين في تلعفر والمحلبية المحررتين.