القوات العراقية رداً على المالكي: قاتلنا ببطولة فائقة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أصدرت قيادة العمليات المشتركة بياناً ردت فيه على تصريحات نائب رئيس الجمهورية العراقية، نوري #المالكي، الذي أكد فيها أن عملية تحرير #تلعفر جاء باتفاق بين عناصر تنظيم #داعش و #الحكومة_العراقية.

وأشار البيان: "نؤكد أن قواتنا العراقية، بكل تشكيلاتها من الجيش والشرطة الاتحادية وجهاز مكافحة الإرهاب والحشد الشعبي، قاتلت الدواعش في تلعفر ببطولة فائقة وكالبنيان المرصوص وقدموا التضحيات، ما أرعب الدواعش ودفعهم إلى الانهيار أمام زحف الأبطال. ننفي بشكل قاطع ما صرحت به بعض الجهات وللأسف الشديد بأن أبطال #العراق لم يقاتلوا وزعموا أن هناك اتفاقاً ليبرروا ما حصل في #سوريا. نؤكد أن قواتنا البطلة، التي طردت #الإرهاب من المحافظات العراقية وقتلتهم وأذاقتهم مر الهزيمة، ستستمر بسحق رؤوس الدواعش ومن يساندهم حتى يتحرر آخر شبر من الأرض العراقية ويعود النازحون إلى بيوتهم معززين مكرمين".

من جهته، سيقدم قائد عمليات "قادمون يا تلعفر" إيجازاً تفصيلياً لوسائل الإعلام عن كل الفعاليات العسكرية التي تمت، وحجم خسائر التنظيم من أجل إحاطة الرأي العام بالحقائق من مصادرها الرسمية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.