.
.
.
.

قوات العراق تسيطر على راوة القديمة وداعش ينحصر بالصحراء

نشر في: آخر تحديث:

سيطرت القوات العراقية، اليوم السبت، على منطقة #راوة القديمة.

وكانت مصادر عسكرية في قيادة العمليات المشتركة العراقية أعلنت أن القوات المشتركة انتقلت من حالة القتال ضد تنظيم #داعش إلى مرحلة تمشيط المناطق التي تمت استعادتها استعدادا لبدء استعادة آخر معاقل التنظيم في #العراق في قضاء #راوة وناحية رمانة.

وقالت العمليات المشتركة في وقت سابق إن القوات تجري استعداداتها لاقتحام قضاء راوة التي يفصلها عن القائم نهر الفرات، فيما تنفذ عملية نوعية واسعة لتمشيط وتفتيش كافة المناطق من الأنبار باتجاه قضاء الرطبة الذي يضم المعبر الحدودي مع الأردن، ومن الرطبة وصولا إلى حدود محافظة كربلاء جنوب غرب محافظة الأنبار.

وخسر تنظيم داعش، الجمعة، في غضون ساعات، قضاء القائم في غرب العراق، لتواصل القوات العراقية خوض معارك عنيفة مع التنظيم المتطرف في مناطق أخرى من وادي الفرات الصحراوي.

وكان رئيس الوزراء العراقي، حيدر #العبادي، هنأ في بيان العراقيين بالسيطرة على قضاء القائم وتحريره في فترة زمنية قياسية.

ويضع هجوم #القوات_العراقية على آخر معاقل داعش بين فكي كماشة الحدود العراقية السورية، حيث يتعرض عناصر داعش لهجمات أخرى من قبل قوات النظام في سوريا وقوات سوريا الديمقراطية المدعومة من واشنطن، في مناطق وادي الفرات الصحراوي الذي يمتد من #دير_الزور السورية إلى #القائم العراقية.