.
.
.
.

العبادي: حالات فساد كبيرة داخل الحشد الشعبي

نشر في: آخر تحديث:

أكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الأربعاء رصد حالات فساد كبيرة داخل ميليشيات الحشد الشعبي، مشيراً إلى أن بعض القيادات الكبيرة في ميليشيا الحشد تستغل مسألة الرواتب كدعاية انتخابية مبكرة.

فالحشد الشعبي بحسب العبادي يتاجر بعناصره، مطالبا بزيادة رواتبهم في مقابل تسجيل أسماء وهمية ضمن فصائله العسكرية لسرقة هذه الرواتب.

ورغم كل تلك الاتهامات التي وجهها العبادي الأربعاء، إلا أن ذلك لن يحول على ما يبدو دون مشاركة الحشد في العملية الانتخابية المقبلة رغم مخالفة الدستور. وهو ما جاء على لسان أسامة النجيفي رئيس ائتلاف متحدون، قائلا إن الحكومة العراقية لن تتمكن من منع قادة الحشد الشعبي من الترشح للانتخابات.

يذكر أن الدستور العراقي لا يسمح لأي منتسب في القوات المسلحة أو الحشد الشعبي المشاركة في الانتخابات إلا في حال استقالته من منصبه.

لكن الواقع العراقي يبدو مختلفا، ولا يعزل الشأن السيسي عن العسكري، فكثير من قادة الحشد الشعبي يديرون ميليشيات عسكرية ويشاركون في العملية السياسية وفق النجيفي.