.
.
.
.

العبادي يأمر بالتحقيق في قضية المعتقلين لدى الأكراد

نشر في: آخر تحديث:

أمر رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، بفتح تحقيق في قضية المعتقلين لدى قوات الأمن الكردية بعد تظاهرات في كركوك طالبت بالإفراج عنهم أو تحديد مصيرهم.

ويأتي هذا في حين قدمت عشرات الأسر شكاوى تطالب بمحاسبة المسؤولين عن اختفاء أبنائها منذ عام 2014.

من جهتها، نقلت صحيفة الحياة معلومات مفادها أن ميليشيا الحشد الشعبي تقوم بعمليات تجنيد واسعة ضمن ميليشيات أخرى لمواجهة "البيشمركة" إذا حاولت العودة إلى مواقعها بالقوة، ما قد يشعل حرباً أهلية.

وتُقدّر مصادر مطلعة عدد التركمان والعرب الذين تطوعوا في تلك الفصائل بنحو 10 آلاف مقاتل.

في المقابل، ذكرت معلومات أن الأكراد بدؤوا أيضاً تشكيل ميليشيات لا ترتبط بـ"البيشمركة" وينفذون عمليات في كركوك، كان آخرها مواجهة مسلحة قرب حدود المدينة مع السليمانية.